أنصارك - عاشوراء مدرسة الأجيال - 2017

أنصارك - عاشوراء مدرسة الأجيال - 2017

جديد المواضيع

البيئة >> البكتيريا والبيئة

Facebook Twitter WhatsApp Pinterest Google+ Addthis


هناك دور للبكتيريا في حيوية البيئة وسلامتها، وسنجد في هذه النقاط ما يؤيد ذلك:

1ـ يعلق العلماء أملاً كبيراً على استخدام مجموعة من البكتيريا فى إنتاج غاز الميثان، وذلك تمهيداً لاستخدام هذا الغاز كوقود؛ حيث يمكن استخدامه كبديل للغاز الطبيعى. وتستطيع هذه البكتيريا أن تكوّن غاز الميثان بواسطة تحليل الفضلات العضوية فى غياب الأكسجين، وكذلك يعتبر غاز الميثان هو المصدر الصناعى لغاز الهيدروجين المستخدم فى إنتاج الأمونيا صناعياً.

2ـ تساهم البكتيريا بدورٍ كبير فى خصوبة التربة و ذلك بتوفيرها للسماد البلدي، عن طريق تحليلها للمخلفات الطبيعية وتحويلها إلى مواد بسيطة دون الحاجة إلى أي إضافات؛ ولكنه بمجرد وجود المواد القابلة للتحلل فإنّ الكائنات الحية الدقيقة تبدأ عملها بواسطة التكاثر و الزيادة فى العدد و ينتج عن هذا التحلل طاقة حرارية عالية تسبّب ارتفاع درجة حرارة كومة السباخ حتى انها قد تصل فى عمق الكومة الى 70°م، وتعمل هذة الحرارة على قتل الميكروبات التى لا تستطيع تحمل هذه الحرارة.

3ـ تستطيع بعض أنواع البكتيريا أن تصيب أنواعاً مختلفة من النباتات والثمار والخضروات مسببة خسائر اقتصادية كبيرة، ومن أمثلة النباتات التى تتعرض للإصابة بالأمراض البكترية :

البطاطس – الطماطم- الجزر- الكمثرى – الشمام- الليمون –الكرنب – القطن –وغيرها، كذلك تسبب بعض البكتريا تلوث المواد الغذائية وتسبب فسادها بواسطة التعطين وهو ما يعرف باسم مرض التسويق.

4- كانت المبيدات السامة تستخدم لسنوات طويلة للقضاء على الحشرات الضارة للنبات، إلا أنه اكتشف تأثير هذه المبيدات الضارة على جسم الإنسان كما أنّ استخدام المبيدات يمكنه القضاء على الكائنات الحية المفيدة الموجودة بالتربة. ومن هنا فقد بدأ البحث عن طرق أخرى للقضاء على الآفات المهلكة للمحاصيل، وتم استبدال هذه المبيدات السامة بواسطة استخدام طرق المقاومة البيولوجية. فالبكتريا تستطيع القضاء على مجموعة كبيرة من الديدان واليرقات التى تهاجم المحاصيل الزراعية، وترش هذه البكتريا فى صورة مسحوق على سطح النباتات ومما هو جدير بالذكر أنّ هذه البكتريا لا تسبب أضراراً للإنسان أو الحيوان .

5- أثبتت البكتيريا فاعلية كبيرة فى مساعدة الإنسان على التخلص من ملوثات البيئة، حتى أصبح هناك علم يسمى بعلم العلاج البيولوجى وهو علم يختص بدراسة كيفية استخدام الكائنات الحية الدقيقة فى التخلص من المخلفات السامة الملوثة البيئة.

ويتفاءل بعض العلماء بأنّه يمكن مستقبلاً استخدام البكتريا فى التخلص من النفايات النووية خاصة عندما يصبح فى الإمكان استحداث أنواع من البكتريا الخاصة باستخدام تكنولوجيا الهندسة الوراثية، ويمكن القول بأنّ الاهتمام الحالى بقضية التلوث سوف يتنامى فى المستقبل القريب ليشمل استخدام البكتريا فى علاج هذا التلوث.

تنمية مجتمع
226قراءة
2016-12-25 10:27:43

تعليقات الزوار


إعلانات

أنصارك - عاشوراء مدرسة الأجيال - 2017 أنصارك - عاشوراء مدرسة الأجيال - 2017

إستبيان

تواصل معنا