أنصارك

أنصارك

جديد المواضيع

المقالات التربوية >> أسباب العنف التربوي

Facebook Twitter WhatsApp Pinterest Google+ Addthis

أسباب العنف التربوي
-الجهل التربوي بتأثير أسلوب العنف , يحتل مكان الصدارة بين الأسباب فالوعي التربوي بإبعاد هذه المسالة أمر حيوي وأساسي في خنق ذلك الأسلوب واستئصاله.
2 -إن الأسلوب يعد انعكاسا لشخصية المعلم بما في ذلك جملة الخلفيات التربوية والاجتماعية التي أثرت عليهم في طفولتهم . أي انعكاس لتربية التسلط التي عاشوها بأنفسهم عندما كانوا صغارا.
3- إن ما يعزز استخدام الإكراه والعنف في التربية , الاعتقاد بأنه الأسلوب الأسهل في ضبط النظام والمحافظة على الهدوء ولا يكلف الكثير من العناء والجهد.
4- بعض التربويين يدركون التأثير السلبي للعقوبة الجسدية يمتنعون عن استخدامها لكن ذلك لا يمنعهم من استخدام العقاب المعنوي من خلال اللجوء إلى قاموس المفردات النابية ضمن إطار التهكم والسخرية والاستهجان اللاذع ,والعقوبة أثرها في النفس أقوى من العقوبة الجسدية بكثير.
هذا البحث هو للارتقاء بعملية التعليم والعلاقات الداخلية في المدرسة للتخفيف من حدته من خلال الوعي على الإطار العام للمجتمع وتفعيل عملية التعلم كمقدمة لتربية مدنية تقوم على الحوار.
وليس من الصعب معرفة إن هذه الظاهرة هي من نتاج تراكم معرفي وثقافي منذ أمد طويل أصاب المجتمع والمدارس
وهي قائمة على بقاء أنواع من العلاقات العنيفة داخل مدارسنا وهي ظاهرة عالمية 0فنحن نناقش قضية إنسانية
تهم ملايين البشر، تلك الأسرة التربوية التي تشكل معظم أفراد الشعب, ولما كان التربويون جزءا من الحياة
فقد اكتسبوا عادات العنف من حياتهم التي اضطربوا فيها حينما كانوا أطفالا قبل المدرسة وطلبة وباحثين ومعلمين ومديري مدارس وقائمين على مؤسسة التربية والتعليم.


أمانة برامج الإختصاصات
364قراءة
2017-08-07 14:43:06

إعلانات

أنصارك أنصارك

إستبيان

تواصل معنا