الحق محمّد

الحق محمّد

جديد المواضيع

المقالات الإدارية >> استراتيجيات التفاوض

Facebook Twitter WhatsApp Pinterest Google+ Addthis

استراتيجيات التفاوض 

1- استراتيجية تعظيم الفائدة المتبادلة :
هذة الاستراتيجية تسعي الى ايجاد بدائل وحلول مقبولة لكافة اطراف العملية التفاوضية وتطوير التعاون وتعميق العلاقة القائمة وتوسيع نطاق التفاوض ومده الى مجالات جديدة سواء عن طريق :
• إيجاد وسيلة لزيادة الموارد موضوع الخلاف او التفاوض
• ان يتحقق احد الإطراف أهدافها ولكن بتكلفة اقل للطرف الاخر
• ان يقدم طرف تعويض للطرف الاخر مقابل التنازلات التي يقدمها
• ان يقدم كل طرف تنازلات بالنسبة للقضايا ذات الاولوية الدنيا لكل طرف
• تطوير اختيار او بديل جديد تماما يلبي اهداف الاطراف
وتتضمن هذة الاستراتيجية استخدام تكتيكات مثل :
• المبادرة بتقديم تنازلات علي اعتبار ان الطرف الاخر سيقدم تنازلات مقابلها
• الكشف عن اهدافك ومصالحك
• التلميح عن طريق وسطاء او قنوات خلفية بامكانية الوصول الي حل وسط
2- استراتيجية الهيمنة :
هذه الاستراتيجية تتضمن محاولة طرف اقناع الطرف الاخر بقبول حلول بدائل تحقق مصلحته بالدرجة الاولي تتضمن هذة الاستراتيجية استخدام تكتيكات للضغط والانهاك والاستنزاف في محاولة للسيطرة واخضاع الطرف الاخر مثل :
• تقديم مطالب تفوق بكثير الحد الادنى المطلوب
• التمسك بموقف " غير قابلة للتغيير
• الجدل لاقناع الطرف الاخر ان التنازلات في مصلحته .
• استخدام التهديدات ( مثلا بالانسحاب من المفاوضات او فرض عقوبات علي الطرف الاخر لرفضه تقديم تنازلات )
• التلميح بان عنصر الوقت يشكل عامل ضغط اكبر على الطرف الاخر
• محاولة الحصول على اكبر قدر من المعلومات حول اهداف الطرف الاخر وحدوده الادني مع إخفاء أي معلومات عن أهدافك او مواقفك
3- استراتيجية الخنوع :
هذة الاستراتيجية تتضمن تقليص الاهداف والمطالب المطروحة على مائدة المفاوضات والمبادرة بتقديم التنازلات بهدف سرعة حسم المشكلة او القضية وإنهاء المفاوضات سريعا
4- استراتيجية التسويف
هذه الاستراتيجية تعمل علي المماطلة وكسب الوقت وتفويت الفرصة بهدف تعطيل المفاوضات او اطالة امدها على اعتبار ان الزمن سيكون هو العامل الاكثر تاثيرا في القضية او المشكلة موضوع التفاوض وكذلك في سير العملية التفاوضية وإداراتها
5- استراتيجية التفاوض غير المباشر :
تتضمن التفاوض مع طرف بشكل مباشر بهدف التاثير علي طرف ثالث بشكل غير مباشر السلوك التفاوضي - سواء من ناحية التشدد او اللين او نوعية المقترحات او التنازلات او الاتفاقات - تستهدف التاثير علي طرف ثالث وليس على الطرف المباشر للعملية التفاوضية .
منقول للفائدة

أمانة برامج الإختصاصات
374قراءة
2017-08-29 09:26:29

إعلانات

الحق محمّد الحق محمّد

إستبيان

تواصل معنا