الحق محمّد

الحق محمّد

جديد المواضيع

المناسبات الإسلامية >> نفحات شهر رمضان المبارك

Facebook Twitter WhatsApp Pinterest Google+ Addthis

نفحات شهر رمضان المبارك

بسم الله الرحمن الرحيم
{شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِي أُنْزِلَ فِيهِ الْقُرْآَنُ هُدًى لِلنَّاسِ وَبَيِّنَاتٍ مِنَ الْهُدَى وَالْفُرْقَانِ فَمَنْ شَهِدَ مِنْكُمُ الشَّهْرَ فَلْيَصُمْهُ وَمَنْ كَانَ مَرِيضًا أَوْ عَلَى سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِنْ أَيَّامٍ أُخَرَ يُرِيدُ اللَّهُ بِكُمُ الْيُسْرَ وَلَا يُرِيدُ بِكُمُ الْعُسْرَ وَلِتُكْمِلُوا الْعِدَّةَ وَلِتُكَبِّرُوا اللَّهَ عَلَى مَا هَدَاكُمْ وَلَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ} (سورة البقرة - الآية 185).

مع بزوغ نفحات شهر رمضان المبارك، يبدأ كثير من المسلمين في التفكير لاستقبال الشهر الكريم والتجهيز له، وقد اختلفت طرائقهم في ذلك فمنهم من يفكر في الأمور الماديّة من الطعام والشراب... إلخ، كيف ستكون هذا العام على موائد الفطور والسحور؟

ومنهم من يفكر في الصيّام وبرنامج الطاعات، وكيف ستُؤدى في هذا الشهر الكريم؟ 

ومنهم من يجمع بين الأمرين معًا في الإعداد والترتيب لشهر رمضان.

ولاشكّ في أنّ التخطيط المسبق لنيل نفحات هذا الشهر الكريم والفوز بموعودات الله فيه يُعد من دأب الصالحين وتنافس الصادقين. 

على قاعدة (تجنب أسباب النقص وعوامل الخسران)، وقد كانوا يحقّقون ذلك بإزالة معوقات نيل شرف الطاعة والفوز بالمغفرة والعتق من النار في شهر رمضان، وذلك عن طريق الإسراع في معالجة ثلاثة أمور:

أولها- الغفلة: 
وهي انشغال القلب عن واجبات الزمان والمكان بسبب الانغماس في المتع والشهوات الماديّة عن النفحات الربانية. ولمعالجة هذه الغفلة يجب أن يبادر الفرد من خلال نفسه وأسرته وكل من يحبهم بمثل الاستعدادات الآتية:


- الاستعداد العاطفي: وذلك بفرحة القلب الغامرة وسعادة النفس الفيّاضة لمقدم شهر الفضل والرحمات.

- الاستعداد الروحاني: بتخلية القلب من الشوائب ومحبطات الأعمال، وتحليته بإخلاص النية لله تعالى وصفاء الأرواح.

- الاستعداد العقلي: بمراجعة أحكام الصيام ودراسة ما يتعلق بهذا الشهر من صحيح العبادات والآداب.

- الاستعداد المجتمعي: بنشر الخيرات والتذكير بموسم الطاعات، وإيقاظ الغافلين وإرشاد التائهين إلى التعرّض لنفحات الله تعالى.


الأمر الثاني: الشحناء والقطيعة والتباغض بين الأهل والأصدقاء، فهذه من أخطر الأشياء التي تحول بين العبد وبين ثواب الله ونيل مغفرته.


لشهر رمضان فلسفة وغايات، ينبغي أن ننقلها للكشفيين بلغة بسيطة مفهومة:

لقد أمر رسول الله (صلّى الله عليه وآله) بلال أن يجمع الناس قبل ثلاثة أيام من شهر رمضان وخطب فيهم مبيّنًا أهمية الشهر وعظمته وآثاره، و يروى أن الإمام الصادق (عليه السلام) كان يجمع أولاده قبل حلول شهر الصيام ويحدّثهم عنه ويوصيهم بوصايا منها إزالة الشحناء والقطيعة والتباغض بين الأهل والأصدقاء.


يتبع-


أمانة برامج القادة
199قراءة
2018-05-22 12:25:43

تعليقات الزوار


إعلانات

الحق محمّد الحق محمّد

إستبيان

تواصل معنا