أوفياء

أوفياء

جديد المواضيع

المواضيع الإعلامية >> العوامل المؤثرة في تحديد المزيج الترويجي

Facebook Twitter WhatsApp Pinterest Google+ Addthis

العوامل المؤثرة في تحديد المزيج الترويجي

يتشكّل المزيج الترويجي من عدّة عناصر أبرزها الإعلان، والترويج الشخصيّ، والتنشيط، والعلاقات العامّة. عند الترويج لمنتج أو لفكرة أو لنشاط لا بدّ من اعتماد مزيج ترويجي من العناصر السابقة، فالاعتماد على الإعلانات بمفردها لم يعد كافيًّا، ولا العلاقات العامّة بمفردها تفي بالغرض، وعليه نعرض في ما يلي مجموعة من العوامل ينبغي أن تؤخذ بعين الاعتبار عند تحديد مكوّنات المزيج الترويجي المزمع استعماله:

  1. الموارد المتاحة: بغض النظر عن نوع المزيج المقصود، فإن تخصيص الأموال يلعب دورًا هامًّا في تحديد المزيج، فالمؤسسات ذات الموازنات الكبيرة قد تستطيع الاستفادة باستخدام الإعلان بفاعلية اكثر من تلك المؤسسات بالأموال المحددة.
  2. طبيعة الموضوع المراد ترويجه: يختلف المزيج الترويجي تبعًا للموضوع المراد ترويجه، فالنادي يمكن اللجوء إلى الإعلان أما الترويج للمنهج الكشفي فلا يناسبه الإعلان، كذلك سجل التقدّم لا يناسبه الإعلان إنما يستحسن الترويج الشخصي.
  3. مرحلة دورة حياة موضوع الترويج: تتباين فاعلية أدوات الترويج تبعًا للمراحل المختلفة من دورة حياة موضوع الترويج: ففي مرحلة التقديم (الإعلان عن النادي الصيفي) تبرز فاعليّة الإعلان، ويتبعها التنشيط لإغراء الأفراد من خلال الإعلان عن سحب على دراجة هوائية للمشاركين، والترويج الشخصي لكسب أعداد جديدة من فئة المتردّدين.
  4. طبيعة البيئة التي يراد الترويج فيها: تؤثر البيئة على المزيج الترويجي من زاويتين:
  • النطاق الجغرافي ففي حالة اتساع النطاق الجغرافي اللجوء إلى الإعلان واسع الانتشار بصورة أكبر ليصل إلى عدد أكبر من الأفراد في حين يفضلاستعمال الترويج الشخصي في الأسواق المركزة جغرافيا.
  • نوع الفئة المستهدفة أي هل سيتم توجيه الترويج إلى الأهالي؟ أم إلى الأفراد؟ فيفضّل استعمال الترويج الشخصي مع الأهالي والإعلان مع الأفراد.

أمانة برامج المدربين
236قراءة
2019-07-27 10:24:32

إعلانات

أوفياء

أوفياء

إستبيان

تواصل معنا