شعارنا مهدي

جديد المواضيع

خيمة الدليلات >> سنّة من نوح

Facebook Twitter WhatsApp Pinterest Google+ Addthis

عمر الإمام المهدي(عجل الله فرجه) على ضوء القرآن

عن الإمام زين العابدين(عليه السلام): "في القائم سنّة من نوح وهي طول العمر".

لطالما يأتي السؤال كيف عاش الإمام(عجل الله فرجه) إلى هذا اليوم؟!! والواقع، إنّ طول عمر الإمام(سلام الله عليه) عزيزتي الدليلة، حقيقة ثابتة ولا مجال لإنكارها أو التشكيك فيها.

 يقول الله(عزّ وجل): {إِنَّمَا أَمْرُهُ إِذَا أَرَادَ شَيْئًا أَنْ يَقُولَ لَهُ كُنْ فَيَكُونُ}.

إذا عرضنا مسألة طول العمر على القرآن الكريم، لوجدنا فيه قصصًا ونماذج من البشر قدّر الله(عزّ وجل) لهم أن يعيشوا قرونًا طويلة لتحقيق رسالاتهم، فكيف تحقيق الوعد الإلهي بالنصر النهائي؟!! ألا يستوجب المدّ في عمر صاحب الأمر والزمان(عجل الله فرجه)، لكي يُحقق الله(عز وجل) على يديه هذا المشروع العظيم، وبالتالي يكون طول عمره أمرًا طبيعيًا، كما في قصة النبيّ نوح(عليه السلام) حيث يقول الله(عزّ وجل):{وَلَقَدْ أَرْسَلْنَا نُوحًا إِلَى قَوْمِهِ فَلَبِثَ فِيهِمْ أَلْفَ سَنَةٍ   إِلَّا خَمْسِينَ عَامًا فَأَخَذَهُمُ الطُّوفَانُ وَهُمْ ظَالِمُونَ }.

    فقد ورد في الحديث عن الإمام الصادق(عليه السلام): "عاش نوحٌ ألفي سنة وثلاثماية سنة، فمنها ثمانمائة وخمسون سنة قبل أن يبعث وألف سنة إلا خمسين عامًا وهو في قومه يدعوهم، وخمسمائة بعدما نزل من السفينة ونضب الماء (أي غار الماء)، فمصّر الأمصار(بنى المدن)، وأسكن ولده البلدان".

     

دليلة
167قراءة
2020-04-06 13:58:25

إعلانات

 

تطبيق اختبر معلوماتك

إستبيان

تواصل معنا