شعارنا مهدي

جديد المواضيع

خيمة الدليلات >> طول العمر علميا

Facebook Twitter WhatsApp Pinterest Google+ Addthis

طول عمر الامام المهدي (عجّل الله فرجه) من الناحية العلميّة

لم نقرأ في كتاب أو تقرير، ولم نسمع من أيّ طبيب أو حكيم أو فيلسوف أنّ عمر البشر قد تمّ تحديده، وأنّه لا يمكن أن يتجاوز عمره ذلك الحدّ، أو أنّ من المستحيل أن يعيش الانسان ألف سنة مثلاً.

بعد أن عالجنا موضوع طول عمر الإمام المهدي(عجل الله فرجه) من الناحيتين القرآنية والعقائدية، سوف نقف على العوامل العلميّة لطول عمره سلام الله عليه. فقد ذكر العلماء والأطباء والدراسات العلمية عدة عوامل تسبّب طول العمر وهي:

العامل الأول : العامل الوراثي

   إنّ عامل الوراثة له تأثير كبير في تطويل الأعمار، ويمكن مشاهدة بعض العوائل التي يعمّر أفرادها عادة أكثر من الحد المتوسط، إلا أن يموت أحدهم بواسطة حادث خارجي.

العامل الثاني : عامل المحيط 

إنّ المحيط الحاوي على هواء معتدل، ونظيف، وخالٍ من أنواع الميكروبات والسموم،  وتصله أشعة الشمس بقدر كاف، يؤثر تأثيرًا كبيرًا في حياة سكانه وطول أعمارهم.

العامل الثالث : نوع العمل ومقداره

إنّ العمل المجهد والمضني يؤثّر بدرجة كبيرة في طول العمر، وخاصّة فيما لو كان الجهد نفسيًا أو عصبيًا، كما أن الملل الناتج عن قلة الجهد الجسدي والعقلي يؤثر في قصر العمر أكثر من التعب الناتج عن كثرة العمل الجسدي والنفسي.

العامل الرابع : عامل التغذية

إنّ الطعام من جهة الكم والكيف والنوع، له تأثير كبير في طول العمر، وإن أكثر الأشخاص الذين تجاوزت أعمارهم المئة كانوا قليلي الأكل.

العامل الخامس : الاستقرار الأسري والرياضة

هناك سبعة عوامل تنبّئ بشيخوخة سليمة، وتشمل: الامتناع عن شرب الكحول، الزواج المستقر، الرياضة، المحافظة على وزن الجسم المثالي، ممارسة الاسترخاء، التحمل، وعدم الإصابة بالكآبة.

 

ويبقى السّؤال البديهي: متى يظهر الامام ليملأ الأرض قسطًا وعدلاً؟

دليلة
197قراءة
2020-04-07 10:36:16

تعليقات الزوار


إعلانات

 

تطبيق اختبر معلوماتك

إستبيان

تواصل معنا