شعارنا مهدي

جديد المواضيع

المدربين >> سر سعادة العامل...

Facebook Twitter WhatsApp Pinterest Google+ Addthis

قصّة من الواقع: 
اعتاد مدير أن يمرّ يوميًا على مكتب مرؤوسه ليُلقي عليه التحيّة سواء لديه طلب أما لا. ذات يوم دخل هذا المدير على مرؤوسه ووضع أمامه مذكّرة من خمسين صفحة، طالبًا منه تنقيحها وتسليمها بعد ساعة ونصف. وهنا إنكبَّ هذا الآخر على عمله تلقائيًّا. عندما وصل إلى الصّفحة العاشرة وجد شريطًا أصفرًا لاصقًا كُتب عليه:"إذا انتهيت من هذه المذكرة بعد ساعة فسوف أدعوك إلى الغذاء"، وعندما وصل إلى الصفحة الخامسة والعشرين وجد شريحة صغيرة من الشوكولا ملصقة على حافّة الورقة ومدوّن بجوارها:"ها أنت قطعت نصف الطريق،كُلّ هذه فورًا."
أشاعت تصرّفات المدير الفرح والبهجة في قلب العامل، كما وبدّدت كلّ الشعور بالتعب.
سِرُّ سعادته أنّ مديره عندما يسنده مهامًا يفكّر فيه كإنسان، لديه المشاعر والعواطف التي لا بدّ من استثمارها وتوجيهها.
 

تدريب
43قراءة
2020-06-30 12:43:53

تعليقات الزوار


إعلانات

 

تطبيق اختبر معلوماتك

إستبيان

تواصل معنا