منتدى: مشكلة وحل إضافة مشاركة

حماس ام مبالغة؟؟؟؟
doha tarhini: 14-09-2016

كتبت بواسطة malak ..



 السلام عليکم ورحمة الله وبرکاته اما بعد فان مشکلتي اليوم هي مشکلة ذاتية اصبحت اعاني منها حديثا ولم اجد حلا سوي صديقي العزيز واخي الکبير هذا المنتدي الکريم وارجو ان لا اطيل عليکم وان اکون خفيفة الظل ولا اثقل عليکم ولکم جزيل الشکر لمن يقرا وارجو افادتي بآرائکم.قصتي بدات عندما اصبحت قائدة من الاف القادة في جمعية کشافة الامام المهديوقد امتلات اندفاعا وحماسة واخذت الحياة الکشفية جزءا کبيرا من حياتي الخاصة وتعرضت للکثير من الانتقاد الا ان فرحي بالفتيات وحب العطاء کان يدفعني للمضي قدما والسعي الحثيث لتطوير فرقتي والفوج ککل وکنت في کل جلسة مع القائدات والعميدة اطرح افکارا کثيرة ينفي بعضها ويؤجل البعض الاخر ويعتمد الباقي منها والعذر مادي بحت ولا اعتراض علي ذلک انما الان ويوما بعد يوم ألاحظ تباينا ما بين حماسي الشديد والتراخي الطاغي علي الاخرين حيث هدفي هو التقدم والتطور انما الطرف الاخر يکتفي بالمطلوب وغير مستعد لبذل جهد في نشاط ابداعي ومؤخرا اصبحت لا اشعر بان هناک مشارکة في الآراء والقرارات تؤخذ دون مناقشة واخيرا رافقت البراعم في نشاط خارجي ووجدت تراخيا کبيرا جدا حيث لا يوجد اي تنظيم والبعض ليس لديه احترام ومما لاحظت ان الامر ناجم عن اسلوب التراخي المتبع حيث اصبحت اسأل نفسي هل الجميع علي صواب وانا المخطئة في اهتمامي الشديد؟؟هل هي حماسة مني واشکت علي الانتهاء ام انها مبالغة؟؟؟

المشرف: 14-09-2016

برامج
*************************

بل إنه أقل ما يمكن تقديمه لكشافةٍ تحمل إسم من نطمح أن نكون خُدامًا له، فبورك "حماسك" وبوركت "مبالغتك".

ولا تهتمي لما يقول عامة الناس ما دام ما تقومين به هو فقط ليرضى الباري عنك وتحظين بنظرة من صاحب الزمان (عجل الله فرجه)، كما ويحضرني قول الإمام علي (عليه السلام) حيث قال:

"أَيُّهَا النَّاسُ، لاَ تَسْتَوْحِشُوا فِي طَرِيقِ الْهُدَىُ لِقِلَّةِ أَهْلِهِ، فَإِنَّ النَّاسَ قَدِ اجْتَمَعُوا عَلَى مَائِدَة شِبَعُهَا قَصِيرٌ، وَجُوعُهَا طَوِيلٌ."


وكما قال رسول الله (صلى الله عليه وآله) لعمار:
"... فإن سلك الناس كلهم واديًا وسلك على واديًا فاسلك وادى علي... "

فعلينا أن نسلك وادي عليُّ هذا الزمان ولو كنا لوحدنا.


لذا نأمل أن لا تنتهي هذه الحماسة لدى قادتنا وقائداتنا، مهما شعروا أنهم وحيدين. ويجب أن نصبر عندما نتذكر وجود الإمام المهدي (عجل الله فرجه) في هذه الدنيا وحيدًا.






وفي النهاية لا يسعني إلا أن أقول لك أننا يجب دائمًا أن نتقن ما نعمل ولو لم يتيسر الأمر ولو لم ينجز العمل، فنكون قد أدينا تكليفنا على أكمل وجه.


والأمر كله بيد الله تعالى...


*************************
malak
*************************
حماس ام مبالغة
شكرا لك اخ برامج الا انني والحمدلله تجاوزت هذه المشكلة ولم تكن عائقا امامي انما مشكلتي هي بتباين نظرتي ونظرة الاخرين واهتمامي الشديد بالفرقة الذي اجده لدى الباقين اضافة الى غياب التحفيز والذي هو حاجة انسانية لها تاثير كبير على انتاجية الافراد وكذلك القادة وخصوصا في العمل التطوعي


*************************
جهاد
*************************
حالة مشابهة...
معك حق أخت ملاك فنا أيضل الاحظ هذا الأمر على القادة في فوجي حيث أن الكشاف بالنسبة لي أمر مقدس حيث أعتبره جزء من حياتي اليومية وأخطط لنشاطاتي يالساعات لكن التحفيز المعدوم للقادة الآخرين الذين لا يحتاجون من القطاع أو المفوضية سوى القليل من التحفيز والتذكير بالأجلر المكتسب جعلت القادة بلا حماس, غير مدركين لأهمية نشاطاتهم مما أفقد عناصرهم إنتظامهم وبالتالي حماسهم



*************************
malak
*************************
للأسف اخ جهاد أعتقد بأنه وفي مجتمعنا لايؤخذ الكشاف على محمل الجد بداية من الأهل وصولا الى بعض القادة الذين لا يدركوا حقيقة الحركة الكشفية ويأخذونها وكأنها دروس دينية فقط وهذا ما يبعد العناصر ربما لمعرفتهم المتعمقة في هذا الشأن فليس المطلوب هو التركيز على جانب واحد من المجالات انما المساواة في المجالات كافة وهنا يأتي دور القائد والعمادة لاعطاء توجيهات للقادة من خلال ملاحظاتهم وفي خلال جلساتهم الأسبوعية وبالتالي يجب التركيز على اداء القائد وتحفيزه ولفت نظره الى الامور السابق ذكرها


*************************
fatimaM
*************************
اختي ملاك واخي جهاد..
واعتذر منك اخ برامج على ردي فهي مشكلة ولم تحل..

هي مشكلة يعاني منها اكثر الافواج واكثر المؤسسات فالمجتمع لم يعد ينظر للكشاف على انه دروس دينية بل اصبح اكثر من ذلك بلغتنا مجرد تسلية ولعب وتضييع وقت..


هذه مشكلة لمعالجتها عليك معرفة :
- السبب الذي دفع البعض للاهمال
- السبب الذي دفعك للمثابرة


من اسباب عدم تحمل المسؤولية عند القادة:
- عدم معرفة وفهم الهدف الاساسي للجمعية
" كلكم راع وكلكم مسؤول عن رعيته"
- هل تاثر القادة ببعضهم
- هل تم تكريمهم في الاوقات التي كن يعملن بها
- هل تم اتباع معهم نمط التحفييز
- هل تم تهميش هؤلاء القادة ولو في فترة سابقة
- هل تم تقدير الجهود التي قام بها القادة
- هل راقبتم التعاطي بين القادة والمسؤولين الاعلى
- هل تاكدتم في حال كانوا ايضا هؤلاء القادة مندفعين في السابق وهمدوا
- هل يتخذ المسؤول الاعلى دائما القرارات بنفسه
- هل الاستشارات التي يقوم بها المسؤول مجرد شكلية وطرح رايه
- هل هناك علاقة صداقة بين المسؤول والقادة
- هل حبطت معنويات القادة من المجتمع الذي بتراجع متسارع


الجواب ايجابي:
في حال كان المسؤول الاعلى يراعي النقاط فالخلل مباشرة يقع على القادة انفسهم..
اما لانهم لم يعوا دورهم الرسالي الذين خلقوا من اجله" وما خلقت الجن والانس الا ليعبدون".. والامر بالمعروف والنهي عن المنكر وتعليم الناس وتثقيفهم من العبادات الاساسية التي حثنا الله عليها... واما ان الضغوط التي تطلب من الانسان زادت حدته وارتفعت. والمجتمع لم يعد يقدر العمل الكشفي . وتراجع واضمحلال الوعي وانتشار الثقافات الغربية المتراكمة ادت الى احساس القائد بان جهوده تذهب هدرا.. واما انتساب القادة كان من اجل صداقة او تعبئة وقت او ..

الجواب السلبي:
في حال كان المسؤول الاعلى لا يراعي النقاط فالخلل مباشرة يقع على المسؤول نفسه..
عليه ان يرفع من معناويات قادته ، يعزز روح العطاء لديهم ، يتقرب منهم، يستمع لارائهم، يعطي كل ذي حق حقه..
ويخطا من يظن ان القائد لا ينتظر تحفيز .. فالله وعد المؤمن الذي يعمل ويحقق جميع الشروط بالجنه وكذلك الامر علينا ان نتعاطى مع القادة


اتمنى ان لا يعتبر احدا تعليقي تحمل مسؤولية للعميدة وانما المشكلة تنطبق في جميع المواقع وفي جميع المؤسسات لذلك اعتمدت كلمة مسؤول
ليست جملي مجرد كلام وانها اسباب دفعت البعض للابتعاد او الترك او السكوت او العمل دون اندفاع..


وانصحكم في النهاية
قادة وعمداء .. قطاعات ومفوضيات.. ولجميع العاملين دون استثناء
اقامة ورشة مقتبسة من نشرة اخترنا لك: كيف تحفز مرؤسيك وكيف تحبط مرؤسيك .. وذلك لان البعض يعتبر نفسه بعيدا كل البعد عن هذه المشاكل الا انه يطبقها بطريقة غير مباشرة او من دون انتباه..

فذكر ان نفعت الذكرى


*************************
malak
*************************
أحسنت أخت فاطمة
لقد أجدت القول وسلطتي الضؤ على نظرة خاطئة أخرى للحركة الكشفية على أنها لعب وتسلية فقط وحقيقة هذا الأمر قد عانيته مع فرقتي في بدايتي معها والمشكلة ليست في الأفراد ونظرتهم للعمل الكشفي إنما في نظرة العماء والقادة وبالطبع لا يمكننا التعميم لكن تجدر الإشارة إلى غياب شبه تام لسياسة التحفيز حيث ان القائد انسان وليس ملاكا كلنا نعىم بمدى الاجر والثواب ولا احد منا ينتظر هدية مادية لقاء جهوده انما سيترك اثرا في نفسه ثناء بسيط من قيل عميده مثللا وايضا في هذا المجال اقترح انشاء نظام اوسمة للقادة لما في الامر من ايجابيات على مختلف الاصعدة وشكرا وبانتظار تعليقاتكم اىمفيدة دائما


*************************
fatimaM
*************************
اختي ملاك شكرا لك..

يالنسبة لتحفيز القائدات فقد صدر تعديل لنظام لاوسمة للقائدات ..
وقد بدأ العمل به
فبامكانك الاطلاع عليه والعمل به بنفسك..
فهناك مطالب على القائدة نفسها ان تسعى لتنفيذها

عدد القراءات 1088 قراءة