جمعية كشافة الإمام المهدي (عجّل الله فرجه)

جديد المواضيع

خيمة الدليلات >> هذا المستقبل طوع أيديكم

Facebook Twitter WhatsApp Pinterest Google+ Addthis

مقتطفات من كلام القائد الخامنئي حفظه الله في حق الشباب:

  • أشعر بالفرح حينما يقف الشباب ويوصونني بمسألة اكتشاف الكفاءات والقابليات في كافة أنحاء البلاد.

  •  إنكم أيها الشباب المؤمن حينما تمزجون بين العلم والإيمان والشجاعة والإبداع واغتنام الفرص، وتقومون باستثمار ذلك في ميادين العلم والعمل، ستغدون أفضل ثمار هذا الامتزاج

  • لا شك في أن خلاصة شباب البلاد تتمثّل في الشباب الطلاّبي والجامعي وطلاب العلوم الدينية، وكلما ارتفع الشعور بالمسؤولية والعمل في أوساط هذه الطبقة ذات الحشد الهائل ارتفعت قيمة الشباب تبعاً لذلك.

  •  الفساد الشامل قد انحدر كالسيل العارم نحو الشباب في الدول الإسلامية، والشباب الفاسد لا يفكر في الإصلاح ولا يعني له الدين والمعنوية والإيمان والسياسة شيئاً.

  •  إن البلدان التي تقع حالياً في قمة التطوّر العلمي والصناعي والمادي، يشعر الشباب فيها باليأس والإحباط وانعدام الأمل ولذلك تتفشّى فيها مظاهر الانتحار والجرائم.

  •  يمكننا توفير مناخ الأمل المصحوب بالتقدّم المادي والمعنوي وإقامة العلاقات العادلة في البلاد، شريطة أن تعملوا أيها الشباب بما يليق بجيلكم في هذه المرحلة.

  • إن الإقبال على الدراسة، والعفّة والابتعاد عن اللهو الباطل من جملة ما يجب على الشباب.

  • ينبغي من خلال التخطيط تهيئة الأرضية كي يتمكن طلبة العلوم الدينية والطلاب والجيل الصاعد من مطالعة مجموعة كتب الشهيد مطهرّي.

  •  على جيلنا الشاب أن يخطوا لفتح القمم العلمية من خلال تحلّيه بالإيمان الراسخ والعلم كالمتسلّق الذي يغزو قمم الجبال.

  • على الشبان والمراهقين الذين يتمتعون بشتى المواهب أن يكونوا يقظين أمام إغراءات الأعداء ويكرّسوا طاقاتهم لخدمة وازدهار البلد.

  •  على الشباب أياً كانوا طلاباً وفضلاء وجامعيين وعمال وغيرهم من الطبقات أن يدركوا ضرورة ممارسة دورهم في المستقبل.

  • سيكون هذا المستقبل طوع أيديكم أيها الشباب واعلموا أنكم بمشيئة اللَّه ستشهدون رفعة الأمم وعزّتها الحقيقية وتحصدون ثمار صمودكم.

دليلة
137قراءة
2020-10-20 14:44:16

إعلانات

 

منتدى مهدي الكشفي

إستبيان

تواصل معنا