12 سنة من العطاء

 

جديد المواضيع

خيمة الدليلات >> لهو الحديث

Facebook Twitter WhatsApp Pinterest Google+ Addthis

بسم الله الرحمان الرحيم

أولاً:بطاقة النشاط :

إسم الملف : 

بنت الرسالة

إسم الورشة :

لهو الحديث

رقم المطالب المحققة في السجل:

 

مدة النشاط :

55د

المنصة الإلكترونية التي يمكن أن يقدم عبرها النشاط:

واتس أب أو الزووم

مواصفات المدربة:

قائدة دليلات/ مبلغة حوزوية أو عالم دين

 

ثانياً : مخطط تسلسل النشاط :

الفقرات

الشرح

المدة الزمنية

لوازم الفقرة

ملاحظة

الافتتاح

الافتتاح: قرآن كريم سورة الفرقان من الآية ٧٢ للآية ٧٧ + حديث مهدوي

3 د

 

 

تعريف الغناء

ارسال رابط اللعبة (الكلمات المبعثرة للتعرف إلى مفهوم الغناء)

 10 د

رابط اللعبة

 

لماذا حراام؟؟

اجراء نقاش حول مضمون الأحاديث والآية

10د

 

 

الغناء بموضة جديدة

ارسال فيديو عالم دين يتحدث عن سماع الغناء بصورته الجديدة

10 د

فيديو عالم دين

 

أثر وثواب

ارسال بطاقة النشاط المتعلقة بآثار سماع الغناء وثواب تركه وتطلب من الدليلات حلّها عبر الأرهاط

20د

بطاقات

 

ماذا قال قائدي؟

الإطلاع على فتاوى القائد حول الغناء

10د

فتاوى القائد

 

الإختتام

دعاء الحجة عجل الله فرجه وسورة العصر

2 د

 

 

 

ثالثًا: تفاصيل النشاط:

الافتتاح:

  • البسملة
  • الصلوات
  • السلام على قائم آل محمد (وقوفًا)
  • قرآن كريم {وَالَّذِينَ لَا يَشْهَدُونَ الزُّورَ وَإِذَا مَرُّوا بِاللَّغْوِ مَرُّوا كِرَامًا (72) وَالَّذِينَ إِذَا ذُكِّرُوا بِآَيَاتِ رَبِّهِمْ لَمْ يَخِرُّوا عَلَيْهَا صُمًّا وَعُمْيَانًا (73) وَالَّذِينَ يَقُولُونَ رَبَّنَا هَبْ لَنَا مِنْ أَزْوَاجِنَا وَذُرِّيَّاتِنَا قُرَّةَ أَعْيُنٍ وَاجْعَلْنَا لِلْمُتَّقِينَ إِمَامًا (74) أُولَئِكَ يُجْزَوْنَ الْغُرْفَةَ بِمَا صَبَرُوا وَيُلَقَّوْنَ فِيهَا تَحِيَّةً وَسَلَامًا (75) خَالِدِينَ فِيهَا حَسُنَتْ مُسْتَقَرًّا وَمُقَامًا (76) قُلْ مَا يَعْبَأُ بِكُمْ رَبِّي لَوْلَا دُعَاؤُكُمْ فَقَدْ كَذَّبْتُمْ فَسَوْفَ يَكُونُ لِزَامًا (77)}
  • حديث مهدوي: : عن الإمام الصادق عليه السلام: "إن لصاحب هذا الأمر المهدي غيبة، فليتق الله عبد عند غيبته، وليتمسك بدينه".

الفقرات

المقدمة

  عن أبي الحسن الإمام الرّضا (عليه السلام): "إنّ أمير المؤمنين (عليه السلام) كان يقول: طوبى لمن أخلص لله العبادة و الدعاء، و لم يشغل قلبه بما ترى عيناه و لم ينس ذكر الله بما تسمع أذناه، ولم يحزن صدره بما أعطي غيره".

فالله سبحانه و تعالى أنعم علينا بالكثير من النّعم، ومن هذه الآلاء التي لا تعدّ و لا تحصى كانت "نعمة السّمع"، والتي قال عنها الإمام زين العابدين (عليها السلام): "وأمّا حقّ السّمع فتنزيهه عم أن تجعله طريقا إلى قلبك إلا لفوهة كريمة تحدث في قلبك خيرا أو تكسبك خلقا كريما، فإنّه باب الكلام إلى القلب يؤدي إليه ضروب المعاني ما فيها من خير أو شر و لا قوّة إلا بالله."

و بما أنّ "استماع الغناء" هو من أخطر المحرّمات على الأذن. كانت هذه الورشة التي تبيّن للدّليلات مفهوم الغناء، وأدلّة تحريمه، إضافة إلى مفاسده وآثار الاستماع إليه.

الفقرة الأولى: تعريف الغناء

الأسلوب

- ارسال رابط لعبة الكلمات المبعثرة للتعرف إلى مفهوم الغناء.

- عند الانتهاء من تركيب التعريف، يتم ارسال النتيجة على المجموعة (إرسالها على المجموعة بمثابة تحدّي من الأسرع).

( رابط اللعبة )      https://wordwall.net/resource/32641363

المادة العلميَّة:

      الغناء هو "التّطريب والترنّم بالكلام مصحوبًا بالموسيقى، أو غير مصحوب وقد انتشر الغناء وراج على أنه إحدى وسائل اللهو والترفيه". ويعرّفه الإمام الخميني (قدس سرّه) على أنّه: "ليس مجرَّد تحسين الصوت بل هو مدّه وترجيعه بكيفية خاصّة مطربة تناسب مجالس اللّهو ومحافل الطّرب وآلات اللّهو والملاهي".

الفقرة الثانية: لماذا حراام؟؟

الأسلوب:

  • ارسال المقطع التالي من الآية القرآنية 283 من سورة البقرة: "فَلْيُؤَدِّ الَّذِي اؤْتُمِنَ أَمَانَتَهُ وَلْيَتَّقِ اللَّهَ رَبَّهُ".
  • عرض الأحاديث التي تدل على حرمة الغناء.
  • الطلب من بعض الأفراد شرح مضمون الحديث.
  • اجراء نقاش حول الرابط بين الآية وبين الغناء.

المادة العلميَّة:

كما قلنا سابقًا ان أذنينا من نعم الله علينا، وهما أمانة عندنا علينا الحفاظ عليهما.

إنّ البيت العامر بالمعاصي من الطبيعي أن يكون بيتًا خاليًا من آثار الرحمة الإلهيّة، كما أنّ الملائكة لن تدخل إلى هكذا بيت. ولو التفتنا إلى الروايات قليلاً لوجدنا أنّها تصف بيت الغناء بعد من الأوصاف السيّئة، وسنعرض في ما يلي بعض هذه الروايات:

عن الإمام الصادق عليه السلام: "بيتُ الغِنَاءِ لا تُؤْمَنُ فيه الفَجِيعَة، ولا تُجابُ فيه الدَعوة، ولا يدْخُلهُ الملَك".

وعنه عليه السلام حينما سُئل عن الغناء؟ فقال عليه السلام: "لا تدخلوا بيوتاً اللهُ معرضٌ عن أهلها".

وعنه عليه السلام أيضاً يقول: "الغناء مجلس لا ينظر الله إلى أهله، وهو ممّا قال الله عزَّ وجلَّ: ﴿وَمِنَ النَّاسِ مَنْ يَشْتَرِي لَهْوَ الْحَدِيثِ لِيُضِلَّ عَنْ سَبِيلِ اللهِ﴾".

الفقرة الثالثة: الغناء بموضة جديدة

 الأسلوب:

  • ارسال فيديو لسماحة الشيخ أسامة مغنيّة والذي يعرض فيه آفة مجتعنا اليوم عن سماع الغناء بصورته الجديدة.

 

 

  • اجراء نقاش حول مضمون الفيديو.

المادة العلميّة: 

(فيديو عالم الدين)

مقتطفات من مضمون الفيديو:

  • الغناء حرام، وما نشاهده على مختلف وسائل التواصل حاليا من الغناء الحرام.
  • لذا علينا التعامل مع الموضوع بجدية أكثر.
  • الاستماع للغناء قبيح، واله يكره القبيح.
  • إذا الله فرز الحق والباطل أين نضع الغناء؟؟

الفقرة الرابعة: أثر وثواب

الأسلوب:  

  • ارسال بطاقة الأحاديث التي تُظهر آثار سماع الغناء وثوابه.

​​​​​​​

 

​​​​​​​

 

  • الطلب من الأفراد قراءة الأحاديث واستخراج بآثار سماع الغناء، وثواب تركه.
  • اجراء نقاش حول الآثار والنتائج.

المادة العلميَّة:

آثار الاستماع للغناء

الآثار الدنيوية:

- إضعاف الإرادة: للغناء ارتباط قويّ بإرادة الإنسان التي هي أساس في حقيقة الإنسانيّة، قال الإمام الخمينيّ قدس سره: "أيُّها العزيز... اجتهد لتصبح ذا عزم وإرادة، فإنّك إذا رحلت من هذه الدنيا دون أن يتحقّق فيك العزم (على ترك المحرّمات) فأنت إنسان صوري بلا لبّ، ولن تحشر في ذلك العالم (عالم الآخرة) على هيئة إنسان، لأنّ ذلك العالم هو محلّ كشف الباطن وظهور السريرة، وإنّ التجرّؤ على المعاصي يفقد الإنسان تدريجًا العزم، ويختطف منه هذا الجوهر الشريف".

بعد كلامه هذا يحدِّد الإمام الخمينيّ (قدس سره) سببًا أساسيًا يعتبر على رأس قائمة الأسباب التي تضعف إرادة الإنسان ألا وهو الغناء، ناقلاً ذلك عن أستاذه الشاه آبادي قدس سره.

قال (قدس سره): "يقول الأستاذ المعظَّم دام ظله: (إنّ أكثر ما يسبّب على فقد الإنسان العزم والإرادة هو الاستماع للغناء)". ولعلّ هذا العالم الكبير قد استفاد هذا من بعض الروايات التي ربطت بين الغناء والنفاق.

فعن الرسول الأكرم صلى الله عليه وآله وسلم: "الغناء يُنبت النفاق في القلب كما ينبت الماء البقل".

وعن الإمام الصادق عليه السلام: "الغناء عشُّ النفاق".

ومن الواضح أنّ النفاق له مراتب تبدأ بالعقيدة، وتستمرّ بالعمل، ومن موارد ذلك حينما يقوم الإنسان ببعض الأعمال مع عدم وجود إرادة داخلية قويَّة تدفعه نحو تلك الأعمال بنفسها، بغضّ النَّظر عن الناس ونظرتهم، فيقوم بها ملاحِظًا نظرة الناس أكثر ممّا هو مريد لها بإرادة مستقلّة جادّة، فيدخل لهذا السبب في مرتبة من النفاق.

والروايات تفيد أن من الأسباب التي تولِّد هذا النفاق، بالشرح السابق، تضعف إرادة الإنسان، هو الغناء، فهو، بحسب الرواية الأولى، "يُنبت النفاق في القلب كما ينبت الماء البقل"، وهذا يشير إلى الإنماء البطيء الذي قد لا يشعر به الإنسان كما أنّ الرواية الثانية: "الغناء عشّ النفاق" تشير إلى أنّ الغناء يمثّل البيئة المساهمة في النفاق وضعف إرادة الإنسان، كما يساهم العشّ في نموّ الطير داخل البيضة.

- تقسية القلب: ورد في الحديث عن النبيّ الأعظم صلى الله عليه وآله وسلم: "ثلاثة يقسِّين القلب: استماع اللهو، وطلب الصيد، وإتيان باب السلطان".

المراد من إتيان باب السلطان إتيانه بخضوع له، والمراد من طلب الصيد هو اللهوي لا بقصد الانتفاع من ما اصطاده، والمراد من استماع اللهو الغناء.

وقسوة القلب سبب للابتعاد عن الله تعالى والتوجّه إليه، وبالتالي تعريض الإنسان نفسه للحرمان من الرحمة الإلهيّة. فالمغني والمستمع للغناء يستخدم نعمة الله تعالى في عكس مسار تكامله، فبدل أن يستثمر صوته في تلاوة القرآن أو الدعاء، أو في مجالس العزاء، أو الأناشيد الهادفة، فإنّه يتسافل بصوته نحو الانحدار المعنويّ، في حين أن الكون يسير نحو التكامل.

من جميل ما ورد في وعظ المغنِّي الحديث الوارد عن أبي عبد الله عليه السلام: "ألا يستحي أحدكم أن يغني على دابّته وهي تسبِّح".

وهكذا الحال مع المستمع، فبدل أن يستفيد من أذنه في استماع آيات الله وما يفيده، فإنّ البعض يتسافل باستماع الغناء لينحدر بذلك إلى وادي العصيان.

- جلب الفقر وروى الإمام الصادق عليه السلام: "الغناء يورث النفاق، ويعقِّب الفقر".

وتعقيب الغناء للفقر قد يكون من خلال الشعور النفسي بالحاجة وعدم الغنى، وهو ما يسبّب الاكتئاب لدى الإنسان.

الآثار الأخرويّة:

1_ العذاب الأليم: وَمِنَ النَّاسِ مَن يَشْتَرِي لَهْوَ الْحَدِيثِ لِيُضِلَّ عَن سَبِيلِ اللَّهِ بِغَيْرِ عِلْمٍ وَيَتَّخِذَهَا هُزُوًا ۚ أُولَٰئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ مُّهِينٌ (6)

2- دخول النار: عن أبي جعفر (عليه السلام): الغناء مما وعد الله به النّار.

3- صبّ الرّصاص في أذنه.

4- يُعذّب مستمعه بأنواعٍ من العذاب:

 من أشدّ أنواع العذاب في يوم الآخرة أن لا ينظر الله عزّ وجلّ إلى الإنسان، والمغنّي هو ممّن ينالهم ذلك العذاب، فعن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: "خمسة لا ينظر الله إليهم يوم القيامة.. إلى أن قال: والمغنّي".

ثواب ترك الغناء:

  1. شجرة في الجنّة.
  2. سماع الرّياح.

الفقرة الخامسة: ماذا قال قائدي؟

الأسلوب:

ارسال مجموعة من فتاوى السيّد القائد حول موضوع الغناء.

المادة العلميَّة:

  1. الغناء في مجلس الزفاف:

لا يجوز التغنّي ولا الإستماع للغناء المحرّم (وهو ما يكون بكيفية لهوية مضلّة عن سبيل الله) في مجلس الزفاف فضلا عن غيره، وكذلك الأمر بالنسبة للموسيقى المحرّمة، (وهي ما يكون بكيفية لهوية مضلّة عن سبيل الله)،فلا يجوز استماعها في مجلس الزفاف فضلا عن غيره.

  1. س: ما هو حكم استعمال "الطبلة" في حفلات المواليد وغيرها؟

ج: إستعمال آلات العزف والموسيقى بكيفية لهوية متناسبة مع مجالس اللهو حرامٌ مطلقاً.

  1. س: بعض الأغاني ظاهرها أنها ثورية، والعرف يقول إنها ثورية، لكن لا نعلم أنّ المغنّي هل يقصد الثورية أم الطرب واللهو، فما هو حكم الإستماع الى مثل هذه الأغاني؟ مع العلم أنّ المغنّي ليس بمسلم ولكن أغانيه وطنية وثورية بحيث تشتمل على كلمات تشجب الإحتلال وتحرّض على المقاومة؟

ج: إذا لم تكن الكيفية بنظر المستمع من الغناء المطرب اللهوي، فلا بأس في الإستماع إليها، ولا دخل لقصد ونيّة المغنّي، ولا لمضمون ما يتغنّى به في ذلك.

  1. س: ما هو حكم إنشاد المرأة للكونسرت في حضور النساء، علماً بأنّ فرقة العزف من النساء أيضاً؟

ج: إذا لم يكن الإنشاد على كيفية الترجيع المطرب (الغناء)، ولم تكن الموسيقى التي تُعزف معه من نوع الموسيقى اللهوية المحرّمة، فلا بأس في ذلك في نفسه.

الاختتام:

دعاء الحجة عجل الله فرجه + سورة العصر

 

 

دليلة
2934قراءة
2022-06-20 14:57:49

إعلانات

 

 

12 سنة من العطاء

إستبيان

تواصل معنا