أوفياء

أوفياء

جديد المواضيع

المقالات التربوية >> دور القائد في إدارة الألعاب

Facebook Twitter WhatsApp Pinterest Google+ Addthis

دور القائد في إدارة الألعاب
إنّ نجاح أية لعبةٍ تعليميّة أو ترفيهيّة يتوقّف على الإعداد الكامل لها من جانب القائد، بالرغم من وجود معارضةٍ عامّةٍ اتجاه التدخّل المباشر في لعب الأفراد. توجد فوائد مهمّة للأنشطة التي يديرها الأفراد، فهي تتيح لهم الفرصة في الاختيار، واتخاذ القرارات، مع ما يترتّب على ذلك من شعور بتملّك زمام الأمور، لكن يبقى الدور الأبرز والأكثر فاعلية للقائد لأنّه يقوم بـ: 
- تحديدالألعاب المتوفّرة في بيئة الأفراد.
- التخطيط الجيد لتنفيذ الألعاب. 
- تهيئة الإمكانيات الماديّة بما يناسب كل لعبة .
- تحضير مكان اللعب بما يناسبه. 
- تحديد المعلومات المسبقة التي يحتاجها المشتركون في اللعبة .
- ترتيب المجموعات وتحديد الأدوار.
- توضيح قواعد الألعاب للأفراد. 
- تقديم المساعدة والتدخل في الوقت المناسب. 
- تقويم مدى فعالية اللعب في تحقيق الأهداف التي رسمها.
- إعادة تنظيم مكان اللعب وترتيبه بعد الانتهاء. 

أمانة برامج المدربين
476قراءة
2019-03-16 13:42:46

إعلانات

أوفياء

أوفياء

إستبيان

تواصل معنا