12 سنة من العطاء

 

جديد المواضيع

تنمية المهارات الشخصية >> بعض الأخطاء في العلاقات العامّة والتي تكون عادةً سببًا لفشل التعاون في المستقبل

Facebook Twitter WhatsApp Pinterest Google+ Addthis

بعض الأخطاء في العلاقات العامّة والتي تكون عادةً سببًا لفشل التعاون في المستقبل: 

 

1- قائمة المُراسلات: 
عدم تجديد قائمة مُراسلات الجهات المحدّدة في البلدة من أسماء وأرقام هواتف فتُراسل مثلًا رئيس البلديّة باسم الرئيس السابق أو ترحّب خلال الحفل برئيس البلديّة السابق.

 

2- عدم التفاعل:
تأتي دعوةٌ لحفلٍ أو إفطارٍ للبلديّة أو لجمعيّةٍ في البلدة، فلا يُشارك عميد الفوج ولا يقوم بإرسال أحد القادة ليمثّل الفوج.

 

3- عدم الإحترام:
في الإحتفالات لا يُخصّص الفوج الصفّ الأوّل والثاني لفعاليّات البلدة، فيترك الأمر بشكلٍ عشوائيٍّ، فيحضر المختار أو رئيس البلديّة أو مدير المدرسة فيكون مضطرًّا للجلوس في الصفوف الأخيرة. 

 
4- أن تكون كلّ شيء:
على الفوج أن يلتفت أنّ العلاقات العامّة تفرض الشراكة، والتي تعني اقتسام الجهد واقتسام الغنائم وعليه لا يستطيع الفوج أن يكون كلّ شيءٍ ويحتكر كلّ شيءٍ، فهذا يفتح عليه العيون ويخلق له منافسين وأعداء ويجمعهم عليه؛ فعلى الفوج العمل بعقليّة المشاركة، ومثال على ذلك: "في جلسةٍ لرئيس البلديّة يطرح فيها حملة تشجير ويطلب التعاون من الجمعيّات الأخرى فتقوم وتقول له لا داعي لمشاركة أحد، فنحن لدينا عددٌ كبيرٌ من الجوّالة ويمكننا أن نقوم بذلك لوحدنا".

 

5- رفع سقف التوقّعات:
خلال العمل لا ينبغي رفع سقف التوقّعات كثيرًا، لأنّ هذا يعود على الفوج بالإحباط؛ وقم بإعطاء الآخر حجمه الطبيعي خلال العمل لكي لا تعتمد عليه كثيرًا فتفشل؛ واعمل مع الآخرين وتعاون ولكن اجعل توقّعاتك متواضعةً، فمثلًا: "لا تحلم أنّك ستموّل الفوج كلّ السنة من خلال أرباح مخيّمٍ واحد".
 

 

6- المبالغة في الأهداف:
لا ينبغي على الفوج أن يرفع أهدافه كثيرًا وكذلك لا أن يخفّضها كثيرًا، فلذلك يجب وضع أهدافٍ معقولةٍ والعمل لتحقيقها، فهذا يخلق الثقة لدى الجهة الشريكة، وأمّا وضع الأهداف المتدنّية فإنّه يصغّر الفوج في وجه من يقابلنا. 

 

7- عدم الإعتراف بالخطأ:
أحيانًا وخلال العمل قد يقع منّا تقديرٌ خاطئٌ أو يحدث خطأٌ ما، هنا علينا أن نعترف بالخطأ، ونعمل على التصويب لنقلّل من تأثيره على علاقتنا بالآخرين.

 

8- عدم إبراز الجهد:
عندما نعمل علينا أن نظهر الجهد الذي نقوم به، فأحيانًا يعتقد الآخرون أنّنا لا نعمل فقط لأنّنا لم نبرز الجهود التي نقوم بها. 

 

9- آخر من يعلم:
لا ينبغي أن يغفل الفوج عمّا يحيط به، فيكون آخر من يعلم بما تقوم به البلديّة أو الجمعيّات، وهذا من الأخطاء القاتلة.

 

أمانة برامج الإختصاصات
968قراءة
2021-08-04 10:47:49

تعليقات الزوار


إعلانات

 

 

12 سنة من العطاء

إستبيان

تواصل معنا